أخبار اليمنمحافظات وأقاليم

تفاصيل الاشتباكات التي اندلعت بين عصابتي “غدر” و”غزوان” في مدينة تعز وسقوط قتلى وجرحى.. ومصادر تكشف عن مصير غزوان المخلافي

تفاصيل الاشتباكات التي اندلعت بين عصابتي “غدر” و”غزوان” في مدينة تعز وسقوط قتلى وجرحى.. ومصادر تكشف عن مصير غزوان المخلافي

المخا نيوز

كشفت مصادر محلية عن تفاصيل الاشتباكات التي اندلعت صباح اليوم الاثنين بين عصابة “غدر الشرعبي” وعصابة “غزوان المخلافي ” في مدينة تعز.

وقالت المصادر، إن أكثر من 30 فردا من مجاميع غزوان المخلافي نصبوا كمينا مسلحا لغدر الشرعبي أثناء خروجه من مطعم الراسني في حي جامع السعيد بعصيفرة، أسفر عن مقتل سائقه وإصابته .

وأضافت: “إن مجاميع غزوان انهالوا على الطقم الذي يستقله غدر بالرصاص الكثيف على حين غرة ولم ينقذه غير تدخل مرافقه وصهره المدعو “أيمن الدنبي”.

وتابعت: “بعد إشتباكات مسلحة اندلعت بين الجانبين في حي السعيد قبل أن تنسحب مجاميع غزوان إلى شارع التحرير الأسفل محاولة التوجه نحو منطقة المسبح باتجاه منزل قائد اللواء 22 ميكا صادق سرحان، ليلحقهم الدنبي وينصب لهم كمين مسلح أسفر عن إصابة غزوان وأربعة من مرافقيه وحرق سيارة تابعة لهم بالمقابل كانو قد احرقوا طقما لغدر في الكمين المسلح.

وأوضحت، أن الدمبي حاصر مجاميع غزوان في عمارة بمدخل حي المسبح إلا أن مجاميع غزوان استنجدت ب”صدام المقلوع” الذي هو الأخر أحد قيادات المجاميع المسلحة .

وأشارت المصادر إلى أن قوات رسمية بلباس الأمن الرسمي شاركت في الإشتباكات المسلحة بين الجانبين، فيما تنضوي مجاميع الطرفين ضمن قوات المحور وتتلقى الدعم والتمويل منه بالرغم من كون كلا الطرفين مطلوبين للعدالة على ذمة قضايا قتل ونهب.

وأكدت أن قوات المحور لم تتحرك لحفظ الأمن ” بالرغم من وقوع الاشتباكات بعد ساعات قليلة من توعد محور تعز بحفظ الامن وضبط العصابات المسلحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق